ألعاب

مهما كانت لعبة قادمة مستوحاة من حظر قناة السويس

في مارس ، انحصرت سفينة حاويات عملاقة قطريًا في قناة السويس ، مما أدى إلى تعطيل التجارة العالمية من خلال إغلاق طريق إمداد حيوي لمدة ستة أيام. لقد كانت واحدة من أكبر قصص الشهر التي غذت الميمات حتماً. الآن ، قرر مطور مستقل باسم Napas Torteeka تحويل الحدث إلى لعبة على الإنترنت. أظهر ملخص اللعبة أن هدف اللاعب هو تسليم البضائع على متن سفينة إلى وجهتها دون إعاقة أو تعطيل طريق الشحن. عندما تعبر السفينة معلمًا هامًا بنجاح ، تحصل على مكافأة.

يُطلق على السفينة في اللعبة اسم “WHATEVER” ، وهي تدور حول اسم السفينة الفعلية التي يبلغ وزنها 200000 طن – Ever Given – التي علقت في القناة التي يبلغ طولها 93 كيلومترًا والتي من صنع الإنسان والتي تربط البحر الأبيض المتوسط ​​والبحر الأحمر ، مما يوفر أقصر رابط بحري بين آسيا وأوروبا.

المهمة بسيطة – انجرف السفينة عبر القناة لتسليم البضائع في الوقت المناسب. قال أ وصف اللعبة على موقع 80 Level.

تقع قناة السويس شرق العاصمة المصرية القاهرة. يمر ما يقرب من 12 في المائة من حركة الشحن البحري في العالم وجزء كبير من إمدادات النفط عبره. أصبح الطريق حيويًا بشكل خاص أثناء الوباء. بُذلت جهود محمومة لتحرير القناة ولكن طول السفينة – 400 متر – جعل من الصعب حقًا إخراجها من الوحل.

تم إعادة تعويم السفينة باستخدام أكثر من 10 قاطرات وعلى الآلات الثقيلة البرية للحفر حول قوس السفينة. كما ساعد القمر الدودي ، الذي تسبب في ارتفاع المد ، في هذا الجهد من خلال تسهيل تعويم السفينة.

من المقرر إطلاق اللعبة التي تعمل بنظام Godot Engine هذا الشهر.


لأحدث أخبار التكنولوجيا و المراجعات، تابع Gadgets 360 على تويترو موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، و أخبار جوجل. للحصول على أحدث مقاطع الفيديو حول الأدوات والتكنولوجيا ، اشترك في موقعنا قناة يوتيوب.

ستقوم شركة شل بتوسيع شبكة شحن السيارات الكهربائية في بريطانيا بشكل كبير ، وستقوم بتركيب 50 ألف منشور بحلول عام 2025

“القميص الذكي” الذي طوره باحثو جامعة رايس يمكنه مراقبة معدل ضربات قلبك

.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت ىتستخدم إضافة Adblock

الرجاء إيقاف مانع الإعلانات و إعادة تحميل الصفحة أو إستخدم متصفح آخر